Loading...
مسار دورة التراخيص الاولى في لبنان: عراقيل ونتائج

أطلق مجلس الوزراء اللبناني دورة التراخيص الاولى عام 2013 طبقاً لمواد قانون الموارد البترولية في المياه البحرية (132/2010) ومرسوم الأنظمة والقواعد المتعلقة بالأنشطة البترولية (10289/2013). لكن لأسباب سياسية تم تأجيل دورة التراخيص لأربعة سنوات وأعيد إطلاقها في شهر شباط عام 2017 وانتهت بالامضاء على عقدين لكل من بلوك رقم 4 وبلوك رقم 9 مع ثلاثشركات: توتال، ايني ونوفاتيك.فما هي المراحل التي تتكون منها جولة التراخيص الاولى وما الأسباب السياسية التي أدت الى تأجليها 4 سنوات وما نتائجها؟

وفقاًلكل من قانون رقم 132 ومرسوم رقم 10289 هنالك عدة مراحل تمرّ فيها جولة التراخيص الاولى لدراسة العرض والموافقة عليه بغية امضاء عقد الاستكشاف والانتاج.

undefined

مراحل جولة التراخيص الاولى في قطاع البترول اللبناني

أولاً، تحضّر هيئة ادارة قطاع البترول خطة جولة التراخيص وتعرضها على مجلس الوزراء الذي يتخّذ قرار إطلاق دورة التراخيص عبر مرسوم ينشر في الجريدة الرسمية وعلى موقع هيئة ادارة قطاع البترول.ثانياً، مع بداية جولة التراخيص، يقوم أفراد من هيئة ادارة قطاع البترول بالتسويق لهذه الجولة عبر زيارة بلدان ذات اهتمام بقطاع البترول في لبنان والاجتماع برؤساء شركات ومستثمرين. (مادة 13 من قانون الموارد البترولية في المياه البحرية).

في نفس الوقت، تقوم الشركات المهتمة بإرسال أوراقها وفقاً لدفتر الشروط وقانون رقم 132 ومرسوم رقم 10289. تدرس هيئة ادارة قطاع البترول أوراق الشركات وتقارنها مع دفتر الشروط، فإذا كانت الشركة تتطابق مع الشروط المذكورة تتأهل هذه الأخيرة الى مرحلة تقديم العروض. (المواد 15-16-17 من قانون الموارد البترولية في المياه البحرية). تتضمن هذه المرحلة تقييم عرض الشركة لا سيما التقني والتجاري طبقاً لنموذج اتفاقية الاستكشاف والانتاج التي اقرّها سابقاً مجلس الوزراء اللبناني. (مادة 17 و19 من قانون الموارد البترولية في المياه البحرية).

عند انتهاء دراسة العروض المقدمة ترفع هيئة ادارة قطاع البترول الى وزير الطاقة والمياه توصية بقائمة مختصرة بنتائج الدراسات. (مادة 17 من قانون الموارد البترولية في المياه البحرية).

من ثم، "يفاوض الوزير بمعاونة الهيئة مقدمي الطلبات المؤهلين بموجب القائمة المختصرة وفقاً للأسس والمعايير المحددة في هذا القانون وفي الدعوات." (مادة 18.1 من قانون الموارد البترولية في المياه البحرية). عند الانتهاء من المفاوضات، "يرفع الوزير (وزير الطاقة والمياه) الى مجلس الوزراء تقريراً عن نتائج المفاوضات التي أجراها مع المتقدمين المؤهلين مرفقة بمقترحاته لتوقيع اتفاقية الاستكشاف والانتاج." (مادة 18.3 من قانون الموارد البترولية في المياه البحرية).

عند موافقة مجلس الوزراء على النص النهائي لاتفاقية الاستكشاف والانتاج يمضي وزير الطاقة والمياه عن الدولة اللبنانية ويعلن عن الاتفاقية وتنشر على موقع هيئة ادارة قطاع البترول. (مادة 19 من قانون الموارد البترولية في المياه البحرية).

هذا المسار هو المسار القانوني الذي ذكر في كلٍ من قانون الموارد البترولية في المياه البحرية (132/2010) ومرسوم الأنظمة والقواعد المتعلقة بالأنشطة البترولية (10289/2013). لكن ما حصل في جولة التراخيص الاولى في عام 2013-2017، اختلف قليلاً عن المسار القانوني لا سيما في اطلاق مرحلة ما قبل التأهيل الثانية في عام 2017. ما السبب؟ وماذا حصل فعلياً على ارض الواقع في جولة التراخيص الاولى؟

تجيب الخبيرة لوري هايتيان، مديرة مكتب معهد حوكمة الموارد الطبيعية (NRGI) في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا، على هذه الاسئلة في مقابلة ل "مهارات نيوز":

ماذا حصل في جولة التراخيص الأولى؟

تلحظ هايتيان ان خلال العام 2013-2017 حصل فراغ رئاسي وبرلماني وركود سياسي مما أدى الى توقيف العمل في دورة التراخيص الاول وحتى اقرار مراسيم متعلّقة بدورة التراخيص منها مرسوم ترسيم البلوكات ومرسوم العقد النموذي.

كما انخفض سعر برميل البترول 50% في هذه السنوات الاربعة ، مما أدى الى انخفاض الاهتمام بقطاع البترول اللبناني من قبل الشركات الدولية. وهذا ما ظهر في مرحلة ما قبل التأهيل الثانية التي اطلقت عام 2017، حيث قدّم كونسورتيوم واحد (مؤلف من 3 شركات: توتال، ايني، نوفاتيك) عرضا للبلوك رقم 4 والبلوك رقم 9.

ماذا حصل عند اطلاق مرحلة ما قبل التأهيل الثانية؟

عام 2017، أطلقت الحكومة من جديد دورة التراخيص الاولى بعد اقرار كل من مرسوم ترسيم البلوكات ومرسوم العقد النموذجي.

خلال هذه الفترة، فتحت من جديد مرحلة ما قبل التأهيل ووصلنا في نهاية السنة الى الاعلان عن تلزيم كل من بلوك رقم 4 وبلوك رقم 9.

ما هي مرحلة ما قبل التأهيل؟

تعرّف هايتيان مرحلة ما قبل التأهيل، بالمرحلة التي تقدّم فيها الشركات المهتمة بقطاع البترول اللبناني اوراقها وفق دفتر شروط جولة التراخيص الاولى. تقارن هيئة ادارة قطاع البترول اوراق الشركات بنقاط دفتر الشروط. اذا تطابقت، تتأهل الشركات الى مرحلة تقديم العروض.

في هذه المرحلة تدرس هيئة ادارة قطاع البترول عروض الشركات.

كيف تمّت دراسة عقود الشركات في جولة التراخيص الاولى؟

في حالة جولة التراخيص الاولى، تلفت هايتيان انه لم تحصل اية منافسة كما هو في النظام القانوني لمسار تلزيم العقود في لبنان.

بل ما حصل هو ان كونسورتيوم واحد تقدّم بعرض على كل من بلوك رقم 4 وبلوك رقم 9.

لذلك لم تستطع هيئة ادارة قطاع البترول من المقارنة بين العروض. وما فعلته انها قارنت مع مئة نظام آخر. (من بلدان شبيهة بلبنان او في المحيط).

رفعت الهيئة تقريرها الى وزير الطاقة والمياه، الذي بدوره اعدّ دورة مفاوضات مع الكونسورتيوم حول العرض الفني فقط لا غير. بعدها رفع الوزير التقرير ونتيجة المفاوضات الى مجلس الوزراء، الذي بدوره درس التقرير ووافق على عرض الكونسورتيوم.

ورقة منشورة من قبل هيئة ادارة قطاع البترول :"المراحل التفصيلية لتلزيم الرقعتين 4 و 9 في المياه البحرية اللبنانية"، حيث تفسّر جميع مراحل دورة التراخيص الاولى.

TAG : ,oil and gas ,نفط و غاز