Loading...
مواقع التواصل الاجتماعي تنتفض ضد "العنصرية"

اثارت صورة الاعتداء على ثلاثة عمال من الجالية السورية في منطقة فرن الشباك جدالاً على مواقع التواصل الاجتماعي. بدا ان الصورة شكلّت صدمة لدى الناشطين الالكترونيين، وخصوصاً ان الاعتداء تم في وضح النهار وامام المارة. كما عجّت الصورة بالتعليقات الرافضة لهكذا ممارسات عنصرية. وشهدت بعض التعليقات نقاشاً حاداً بين مجموعة من الناشطيين اللبنانيين واخرين سوريين.

في سياق آخر، شهد فيديو انتحار احدى عاملات المنازل في منطقة سليم سلام موجة من التعليقات المنددة لما يتعرض له الكثير من العمال الأجانب في لبنان. اذ طالب الناشطون الدولة اللبنانية ضبط الممارسات التي يقوم بها بعض اصحاب المنازل بحق هؤلاء العاملات. كما طالبوا بإلغاء نظام الكفالة في العمل الذي يشبهه البعض بالـ "العبودية".