Loading...
ماذا يجب ان نعرف عن قطاع الكهرباء في لبنان؟

 

1- ما هي قدرات لبنان الحالية لانتاج الكهرباء، وكم يحتاج من الطاقة لسد العجز ؟

بدأ لبنان بالاعتماد على المحطات الحرارية لإنتاج الطاقة الكهربائية منذ السبعينات، وهي معامل تستخدم المحروقات مثل الفيول أويل، الديزل أويل أو الغاز أويل لتوليد الطاقة الكهربائية.

لدى لبنان 7 معامل حرارية تعتبر قديمة، هي (الجية عام 1970- الذوق 1984- صور 1996- بعلبك 1996- الحريشة 1996- الزهراني 1998- دير عمار 1998). يذكر انه في العام ٢٠١٧ تم اضافة  ٢٧٠ ميغاواط الى كل من معملي الزوق والجية.

ينتج لبنان ما يقارب 2000  ميغاوات من الكهرباء كمتوسط سنوي، في حين تقارب احتياجاته 3600 ميغاوات، بعجز يصل الى 1600 ميغاوات.

ويتم نقل الانتاج من المعامل الحرارية عبر خطوط التوتر العالي الى محطات التوزيع المنتشرة في المناطق اللبنانية، التي بدورها تنقل الطاقة الكهربائية عبر خطوط التوتر المنخفض 220 فولت، و120 فولت الى المنازل.

2- من يعطي التراخيص في مجال انتاج الطاقة الكهربائية والطاقة المتجددة؟

  • في عام 2002 صدر قانون 462، وهو ينص على انشاء الهيئة الناظمة لقطاع الكهرباء، ولها   الحق بإصدار التراخيص للشركات الخاصة التي تنوي بيع وانتاج الكهرباء الى شركة كهرباء لبنان. كما ينص القانون على اعادة هيكلة القطاع. لكن هذا القانون لم يطبق.
  • في عام 2014، صدر قانون رقم 288، والذي يعطي على مدى سنتين، الحق الى مجلس الوزراء لمنح التراخيص والامتيازات للشركات العاملة في قطاع الكهرباء.
  • في عام 2015، صدر قانون رقم 54، الذي يجدد على مدى 3 سنوات، الحق الى مجلس الوزراء لمنح التراخيص والامتيازات للشركات العاملة في قطاع الكهرباء بالرغم من ان صلاحيته بموجب القانون رقم ٢٨٨ لم تنته بعد.
  • في 2019، وبعد عام على انتهاء صلاحية القانون رقم 54، اي بعد فراغ قانوني لفترة سنة، صدر قانون رقم 129، الذي اعطى الحق الى مجلس الوزراء لمنح التراخيص والامتيازات للشركات، لمدة ٣ سنوات او الى حين تشكيل الهيئة الناظمة للقطاع المسؤولة عن تنظيم وادارة هذا القطاع لاحقا.

3- ما هي ابرز الاشكاليات التي تواجه قطاع الكهرباء في لبنان؟

  • المعامل الحرارية قديمة، حيث ان انشاء اول معملين يعود الى سبعينيات وثمانينيات القرن الماضي.
  • تستخدم هذه المعامل الفيول الثقيل او الديزل اويل بدل الغاز الطبيعي (كلفة اكبر وتلوث اكثر)
  •  هدر في شبكة التوصيل القديمة والمهترئة يصل الى اكثر من % 36
  • ضعف في الجباية، وعدم فوترة صحيحة بنسبة هدر تصل الى  40 %
  • عدم وجود هيئة ناظمة لقطاع الكهرباء تدير وتنظم عمل القطاع.
  • غياب الشفافية في تلزيم التراخيص والمشاريع المتعلقة بالطاقة
  • غياب المنافسة بسبب احتكار شركة الكهرباء
  • وجود شبكة موازية غير شرعية لانتاج الطاقة متمثلة بالمولدات منذ ٣٠ سنة حتى اليوم. وتدخل حوالي ٢ مليار دولار في السنة، غير خاضعة للضرائب، ولديها خطوطها الخاصة للنقل والتوزيع والجباية وتحصيلها يصل الى 100%.

4- ما هي ابرز بنود خطة الكهرباء 2019؟

وضعت في عام 2010 اول خطة كهرباء في حكومة سعد الحريري الاولى، واعتمدت الخطة على انشاء  معامل حرارية لسد العجز في انتاج الكهرباء، وقد يستغرق انشاءها بين 2 الى 3 سنوات. اضافة الى تحسين شبكة النقل والجباية واستئجار بواخر لتوليد الطاقة بشكل مؤقت، وهو ما حدث مع استجلاب بواخر الطاقة التركية في العام 2012.

وضعت حكومة سعد الحريري الثانية في 2019، خطة جديدة للكهرباء، تم اقرارها في مجلس النواب في نيسان من العام 2019. وتتشابه هذه الخطة في تفاصيلها مع الخطة الموضوعة في العام 2010.

أبرز بنود الخطة:

  • الانتاج: اضاف مجلس الوزراء امكانية انشاء محطات مؤقتة لتوليد الطاقة من قبل الشركات المنفذة، وبقدرة 1450 ميغاوات. وبالتوازي، سيتم إنشاء معامل دائمة، في كل من سلعاتا والزهراني والحريشة. وتقوم الشركات المنفذة باستثمار هذه المحطات لمدة 25 عاما، يتم بعدها تسليمها الى الدولة.
  • النقل: توسيع وتثبيت شبكة النقل لاستيعاب الإنتاج الجديد المرتقب وفي الطليعة استكمال حلقة المنصورية - خط بكفيا - فيطرون - حالات في منطقة جورة بدران - خطوط البارد، حلبا، القبيات - الهرمل وصور - وادي جيلو.
  • التوزيع: إصلاح وتطوير شبكة التوزيع من خلال المشاريع الاستثمارية ووضع منظومة الشبكة الذكية وتحسين الجباية وتخفيف الهدر الفني وغير الفني وتحسين خدمة الزبائن.
  • الغاز الطبيعي: تنويع مصادر الفيول وذلك عبر استقدام محطات تخزين وتغويز الغاز الطبيعي المسال بما يعرف بتقنية Floating Storage Regasification Unit-FSRU))
  • زيادة التعرفة: لم يتم رفع تعرفة مؤسسة كهرباء لبنان منذ العام 1994، وبالتالي اي خطة كهرباء جديدة ستحتاج الى رفع التعرفة لسد العجز المالي الذي يقدر بملياري دولار سنويا.
  • تشكيل الهيئة الناظمة: وهي هيئة مستقلة تعنى بادارة قطاع الكهرباء ومنح التراخيص للشركات العاملة في مجال توليد الطاقة.

5- ماذا تتضمن خطة انشاء محطات التغويز؟

يمكن تعريف محطات التغويز، بأنها تقوم على تحويل الغاز المسال الغير قابل للاستخدام في محطات توليد الطاقة الكهربائية الى غاز جاهز للإستخدام. وقد تضمنت الخطة انشاء 3 محطات تغويز في كل من سلعاتا، الزهراني، والبداوي. يتم عبر هذه المحطات تحويل الغاز المسال القادم من بواخر LNG الى غاز يذهب بالانابيب الى محطات توليد الطاقة الكهربائية.

TAG : ,الكهرباء ,لبنان ,قطاع الطاقة