Loading...
img-fact

غير صحيح

الغاز في بحر لبنان: ماذا تقول الجيولوجيا؟
12/05/2020

لا أثر للغاز في بحر لبنان، تصريح فجره رئيس تيار المردة سليمان فرنجية في مؤتمر صحافي عقده في ١١ ايار في بنشعي. ملف النفط والغاز في لبنان يتم تناوله في السياسة دون الاستناد الى معلومات موثوقة او مبنية على ادلة. يأتي ذلك بعد ان انتهى التنقيب في البلوك رقم ٤ وبعد ان اصدرت شركة توتال بيانا اعربت فيه عن العثور على آثار للغاز دون العثور على مكمن تجاري

وكان كل من رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة الحالي والسابق ووزراء الطاقة السابقين قد عولوا على لبنان الدولة النفطية، وبالتالي لم تتم ادارة التوقعات بشكل علمي في هذا الملف.

بين التصريحات السياسية والبروبغندا، يجيب الدكتور في الجيولوجيا ورئيس الابحاث في وستوود غلوبال انرجي، كيث مايرز على اسئلتنا العلمية حول مدى صحة عدم وجود غاز في بحر لبنان

  • هل يمكن ان تشرح لنا ماذا يعني وجود آثار للغاز من منظور جيولوجي؟ (في القسم الجيولوجي Oligo Miocene)

للحصول على اكتشاف تجاري من الغاز، يجب أن يكون هناك بئر يتضمن مساما وقابلية نفاذ، ومكمن لحفظ الهيدروكربون فيه ومصدر للهيدروكربون لشحن البئر. وذكرتقرير شركة توتال التي تترأّس الائتلاف للتنقيب عن البترول "أظهرت البئر آثارا للغاز مما  يؤكّد وجود نظام هيدروكربوني، غير أنّه لم يتمّ العثور على مكامن مثل تكوين "تمار" الذي شكّل الهدف الرئيسي لهذه البئر الاستكشافيّة". ليس واضحا من هذا التصريح مدى أهمية آثار الغاز الموجودة - غالبًا ما يتم اكتشاف آثارغاز عند الحفر. لا تثبت "آثار الغاز" أنه يوجد بالقرب من البئر مصدر محتمل لكميات تجارية من الهيدروكربون.

  • هل يمكن أن توضح لماذا كانت النتائج سلبية من حيث العثور على مكامن شبيهة لتكوين "تمار"  على الرغم من وجود آثار للغاز؟

 لم يتم العثور على اية بئر في الحجر الرملي من طبقة الأوليغو-ميوسين المستهدفة. كان فريق العمل في الائتلاف المكون للتنقيب عن النفط يأمل في العثور على حجر رملي مماثل للموجود في حقل تامار قبالة ساحل إسرائيل والذي يتميز بإنتاجية عالية. تراكمت رمال تمار في المياه العميقة من تدفقات العكارة البحرية التي نشأت من دلتا النيل. تم حفر بئر بيبلوس على بعد 400 كيلومتر من نهر النيل وكانت احدى المخاطر الرئيسية لمرحلة قبل الحفر معرفة ما إذا كانت رمال تمار ممكن ان تتراكم لهذا الحد شمالا. يبدو أن البئر يشير إلى أن ”حقل“ تمار  ينتهي جنوب البئر وأن الجزء الشمالي للشاطئ اللبناني قد لا يحتوي على حقل مثبت.

  • هل توفر هذه النتائج أي معلومات حول إمكانية التنقيب في بلوكات بحرية أخرى؟

إنها تخفض الاحتمالات في البلوكات البحرية الشمالية، لكن ما زال يمكن ان يكون هناك امل في البلوكات الجنوبية الأقرب إلى تمار.  

  • لقد اعتبر الشعب اللبناني ان النتائج مخيبة للآمال. ما مدى أهمية  الدور الذي تلعبه الحكومة  في إدارة التوقعات؟

معدل النجاح التجاري للآبار مثل بيبلوس التي تحاول الامتداد الى حقول موازية للمنطقة المثبتة منخفضة والارجح انها اقل من ١٠٪. انما تزيد الفرص مع التنقيب في الجنوب بالقرب من الحدود البحرية مع إسرائيل ولكن ليس هناك ضمانات. لا ينبغي لأحد أن يعتمد على الاكتشاف كما لا يجب الاستسلام بعد. 

  • بحسب خبرتك ، ما هي الخطوات منذ الاكتشاف حتى الإنتاج وكم من الوقت يستغرق عادة؟

أولاً ، يجب تقييم الاكتشاف لفهم حجم المورد وخصائص البئر. ثم يجب اختيار استراتيجية التطوير، تطوير دراسة مالية مسبقة لتقييم التكاليف والجدول الزمني. ثم يحتاج المشروع للموافقة من قبل المستثمرين وان تقره الحكومة لمنح عقود البناء. يجب أيضًا التفاوض على اتفاقيات بيع الغاز. 

يختلف الوقت كثيرًا من الاكتشاف إلى الإنتاج الأول. استغرقت عملية اكتشاف غاز ظهر قبالة الساحل المصري عامين و 3 اشهر فقط ، وتمار في إسرائيل 4 سنوات ، واستغرق ليفياثان 9 سنوات ليصبح منتجا، ومن المتوقع أن يستغرق كورال فيلد البحري الموزمبيقي 10 سنوات، على الرغم من أن هذا مشروع للغاز الطبيعي المسال. 


Below the interview conducted originally in English (for more accuracy) with Dr Keith Myers, who is President of Research at Westwood Global Energy, responsible for research across the business. Keith joined BP in 1987, having graduated with a geology PhD at Imperial College


- Can you please explain to us what does it mean to find traces of gaz from a geological point of view? (in the geological section Oligo Miocene)

To have a commercial discovery you need to have a reservoir with porosity and permeability, a trap to keep the hydrocarbons in place and a source of hydrocarbons to charge the reservoir.  The Total led JV reported ‘The well did evidence traces of gas that confirms the presence of a hydrocarbon system, but it did not encounter any reservoirs of the Tamar formation, which was the target of this exploration well’.  From this statement it is not clear how significant the traces of gas were – often background gas is encountered when drilling.  ‘Traces of gas’ does not prove that in the vicinity of the well that there is a potential source of commercial hydrocarbons.

 

- Can you explain why the results are negative in terms of finding a reservoir (in Tamar) although there were traces found?

No reservoir was encountered in the primary target of Oligo-Miocene age sandstone.  The JV was hoping to find sandstones of a similar age to those found at the Tamar field offshore Israel which are highly productive.  The Tamar sands were deposited in deep water from submarine turbidity flows that originated from the Nile delta. The Byblos well was drilled over 400km from the Nile and a key risk pre-drill was whether the Tamar sands would have been deposited this far north.  The well appears to indicate that the Tamar ‘play’ ends to the South of the well and that the northern part of offshore Lebanon may not contain this proven play.

 

- Does these results provide any information on the potential of exploration in other offshore blocs?

It downgrades the potential of the Northern offshore blocks, but the southern blocks, closer to Tamar could still work.

 

- The results were seen disappointing by the Lebanese people. How important is it for the government to manage expectations?

The commercial success rate of wells like Byblos trying to extend plays beyond the area where they are proven is low and typically <10%.  The chances should improve to the South, closer to the maritime border with Israel but there can be no guarantees.  No one should be banking on a discovery but neither should they give up yet.

 

- With your expertise, what are the steps since discovery till production and how much time does it usually take?

First the discovery needs to be appraised to understand the scale of the resource and the reservoir properties.  Then a development concept needs to be selected and front end engineering carried out to evaluate costs and schedule.  Then the project needs to be sanctioned by investors and approved by the Government and construction contracts awarded.  Gas sales agreements need also to be negotiated.

The time from discovery to first production varies a lot.  The Zohr gas discovery offshore Egypt took just 2 years and 3 months,  Tamar offshore Israel took 4 years and Leviathan took 9 years, The Coral field offshore Mozambique is expected to take 10 years, though that is an LNG project.